مجتمع

رئيس “الباطرونا” يصدم المأجورين ويؤكد: لا يمكن الإستمرار في زيادة الأجور كل 4 سنوات ويطالب بربطها بالتضخم

صباح أكادير:

على هامش فشل مفاوضات الحوار الاجتماعي بين الحكومة والنقابات الأكثر تمثيلية، دعا الاتحاد العام لمقاولات المغرب إلى ربط الزيادة في الأجور بالتضخم، والمرونة في سوق الشغل. داعيا في الوقت ذاته إلى الوصول إلى اتفاق مع النقابات المهنية عبر مفاوضات ثنائية، عوض المفاوضات الثلاثية التي تضم الحكومة ولم تؤت ثمارها حتى الآن.

وقال صلاح الدين مزوار، رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، وفق ما أفاد به موقع “العربي الجديد”، على أن الحوار الإجتماعي الثلاثي، الذي يضم الدولة والنقابات الأكثر تمثيلا والقطاع الخاص، يضر بهذا الأخير، مشيرا إلى أنه لا بد من قنوات حوار مباشر بين الطرفين المعنيين بأزمة الأجور.

وكشف مزوار على أن الباطرونا” تقترح نظام مرونة بضمانات، مؤكدا على أن نظام المرونة المقترح في سوق الشغل، لا يمكن أن يقبل نظام تغطية يقل عن الحد الأدنى للأجور، مشددا على أن المرونة لا غنى عنها في السياق الحالي

وخلص “رئيس الباطرونا”  إلى أنه لا يمكن الاستمرار ضمن منطق المفاوضات التي تفضي إلى رفع الحد الأدنى للأجور كل ثلاثة أو أربعة أعوام. كما ربط فكرة ربط الأجور بالتضخم ووضْع حد أدنى لها، حسب فروع النشاط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.