الإقتصاد والأعمال، الرئيسية

بقيمة 3.8 مليار دولار…كوريا الجنوبية تتطلع إلى صفقة سكك حديدية مع المغرب .

أفادت مصادر إعلامية، أن كوريا الجنوبية تسعى لبيع تكنولوجيا السكك الحديدية، بما في ذلك القطارات عالية السرعة،  للمغرب في صفقة تبلغ قيمتها 3.8 مليار دولار.

وتأكيدا لهذه المبادرة،  تقول صحيفة كوريا الاقتصادية اليوم، قام وزير الأراضي والبنية التحتية والنقل الكوري الجنوبي،  بارك سانغ وو، بزيارة إلى المغرب يوم الخميس المنصرم للقاء وزير النقل واللوجستيك المغربي،  محمد عبد الجليل، والمدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية، محمد ربيع خلي.

وخلال هذه المناقشات، تضيف الصحيفة، بحث الطرفان سبل تعزيز التعاون بين المغرب وكوريا في قطاع النقل، مع التركيز بشكل خاص على النقل عبر السكك الحديدية.

وذكرت وسائل إعلام كورية جنوبية أن وزير النقل بارك أعرب عن استعداد بلاده لتقاسم خبراتها في مجال صناعة السكك الحديدية والبنية التحتية مع المغرب.

كما طلب بارك سانغ وو من نظيره المغربي التعاون مع الشركات المصنعة للسكك الحديدية عالية السرعة في كوريا الجنوبية،  من أجل مشروع شراء عربات السكك الحديدية في المغرب.

ويتضمن هذا المشروع شراء 904 عربات للسكك الحديدية، بما في ذلك القطارات عالية السرعة وشبه عالية السرعة، بقيمة 3.8 مليار دولار لتحسين نقل الركاب قبل بطولة كأس العالم لكرة القدم 2030 التي تستضيفها المغرب وإسبانيا والبرتغال.

وتواجه كوريا الجنوبية منافسة شديدة من الشركات العملاقة في مجال السكك الحديدية العالمية، بما في ذلك CAF وTalgo من إسبانيا – المضيفان المشاركان لكأس العالم 2030، وألستوم الفرنسية – التي صنعت القطارات عالية السرعة الحالية في المغرب، وعملاق السكك الحديدية المملوك للدولة في الصين، شركة سي آر آر سي المحدودة.

ودعا الوزير المغربي بدوره إلى توسيع التعاون الثنائي إلى ما هو أبعد من السكك الحديدية ليشمل قطاعات أخرى مثل الطيران المدني والسلامة الطرقية والنقل البحري وبناء السفن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *