أخبار وطنية، الرئيسية، حوادث

جلسة خمرية تنتهي بوفاة عشريني واعتقال 4 اشخاص بمراكش

تمكنت مصالح الامن بمراكش في الساعات الاولى من صباح يومه الخميس 4 يوليوز، من توقيف شخصين إثنين، للاشتباه في تورطهما في جريمة الضرب والجرح المفضي الى الموت، في حق شاب عشريني.

وحسب مصادر “كشـ24″، فقد مكنت التحريات والابحاث التي قامت بها عناصر الشرطة القضائية بالمنطقة الامنية الثانية و عناصر الدائرة السادسة، تحت اشراف مباشر لرئيس المنطقة، وبدعم من عناصر فرقة مكافحة العصابات، من تحديد هوية واماكن تواجد اثنين من المشتبه في تورطهما في الجريمة، التي وقعت عقب جلسة خمرية نهاية الاسبوع المنصرم، قرب قنطرة واد ايسيل، بمقاطعة سيدي يوسف بن علي.

وبعد اعتقال المعنيين بالامر بداية الاسبوع الجاري من طرف عناصر المنطقة الثانية، تمكنت عناصر الفرقة الولائية للشرطة القضائية بدورها اليوم الخميس في الساعات الاولى من الصباح، من اعتقال شخصين آخرين بناء على اعترافات الموقوفين الأوليين.

وتشير المعطيات التي توصلت بها “كشـ24” ان الضحية البالغ من العمر قيد حياته 25 سنة، تلقى ضربات قاتلة استدعت نقله الى مستعجلات مستشفى الرازي يوم الاحد الماضي، الا انه فارق الحياة متأثرا بالاصابات والجروج التي تعرض لها.

وقد تمت احالة المعنيين بالامر المشتبه فيهم على مصالح الشرطة القضائية بولاية امن مراكش لتعميق البحث، في انتظار عرضهم على انظار النيابة العامة، ومتابعتهم بالمنسوب اليهم.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *