أخبار وطنية، الرئيسية

دعم قنينة الغاز الواحدة يكلف الدولة 46 درهما في يونيو

قالت ليلى بنعلي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، يوم الإثنين، إن هناك 15 شركة تقوم بتوزيع قنينات الغاز من الفئات الثلاث (12 و6 و3 كيلوغرامات).

وأوضحت الوزيرة، في ردها على سؤال شفوي بمجلس النواب، أن سعر قنينة الغاز ذات سعة 12 كيلوغراما وصل في شهر يونيو إلى 96 درهما، مشيرة إلى أن الدولة قامت بدعم هذه القنينة بمبلغ 46 درهما.

وفيما يتعلق بهوامش الربح، أكدت بنعلي أنها محددة بقرار وزاري.

كما أوضحت الوزيرة أن غاز تندرارة هو غاز طبيعي، في حين أن غاز البوتان مشتق من البترول، ولا يوجد ارتباط بينهما.

وفي مواجهة تساؤلات البرلمانيين حول رفع الحكومة لأسعار قنينات الغاز “البوطا”، أفادت بنعلي بأن إصلاح منظومة دعم غاز البوتان يندرج ضمن إطار تنفيذ الورش الإصلاحي الشامل للمنظومة الاجتماعية، بالإضافة إلى الإصلاح التدريجي لصندوق المقاصة، الذي يهدف إلى تقديم الدعم المباشر للأسر المستحقة من خلال السجل الاجتماعي الموحد.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *