الرئيسية، رياضة

المدرب الإسباني خوان كارلوس جاريدو يهرب من الجزائر و يذهب لإيران.

قرر المدرب الإسباني خوان كارلوس جاريدو التوجه لتدريب فريق برسبوليس الإيراني، بعدما أنهى تعاونه مع اتحاد العاصمة الجزائري عقب موسم مليء بالتحديات.

جاريدو، الذي سبق له تدريب فريقي الرجاء والوداد الرياضيين في المغرب، وقّع عقدًا مع برسبوليس الإيراني، ويستعد لبدء مغامرته التدريبية الجديدة هناك ابتداءً من الموسم المقبل، وستكون هذه التجربة الثانية له في آسيا، بعد أن قاد فريق العين الإماراتي سابقًا، ولكن النجاح الأبرز في مسيرته كان مع الرجاء الرياضي، حيث فاز معهم بكأس العرش وكأس الكونفدرالية الإفريقية، وأيضًا مع الأهلي المصري الذي حقق معه لقب كأس الكونفدرالية الإفريقية.

التنبؤ بنجاح جاريدو مع فريقه الجديد في إيران ليس بالأمر السهل، خاصةً بسبب التدخلات الحكومية في كرة القدم الإيرانية. وهذا التدخل الحكومي كان أحد الأسباب التي دفعته لمغادرة الجزائر، بعد تجربة مريرة مع اتحاد العاصمة. حيث تدخلت السلطات الجزائرية وأثرت على نتائج الفريق، مثلما حدث عندما قامت باحتجاز أمتعة فريق نهضة بركان في المطار خلال نصف نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية، وفي مباراة الإياب، منعت الفريق الجزائري من اللعب في بركان، مما يعد خرقًا واضحًا لقوانين الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وذلك بسبب وضع خريطة المغرب على قمصان الفريق البركاني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *