أخبار وطنية، الرئيسية

إصلاح أنظمة التقاعد يقلق الأجراء

كشفت وزيرة الاقتصاد والمالية أن عملية إصلاح أنظمة التقاعد تأخرت وبات من الملح أن يتم الشروع في ذلك الآن، باتفاق الجميع.

وقالت نادية فتاح العلوي، خلال حضورها أمس الإثنين لجلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، بأن اتفاق الحوار الاجتماعي نص على تعبئة جميع الشركاء من أجل إصلاح أنظمة التقاعد، وعلى أن يكون ذلك بشكل شمولي ومستدام.

وأكدت الوزيرة أن رؤية واضحة عن سيناريو الإصلاح ستكون جاهزة شهر شتنبر المقبل، ليتم عرضها على المركزيات النقابية والبرلمان لمناقشتها.

يشار إلى أن السيناريو الأرجح يتمثل في الرفع من سن التقاعد إلى 65 سنة، والزيادة في مساهمة الدولة والأجراء، مع تحديد سقف أقصى للمعاشات لن يتعدى في الغالب مرتين الحد الأدنى للأجور، على أن يتم تشجيع الموظفين والمستخدمين على الانخراط في عروض التقاعد التكميلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *