أخبار وطنية، الرئيسية

12 متهما في قضية سرقة باخرة بولونية بالدار البيضاء (فيديو)

احتشد العشرات من الأمهات والآباء والأقارب، ظهر يوم أمس الاثنين، في القاعة رقم 7 بمحكمة الاستئناف في الدار البيضاء، لمتابعة أطوار محاكمة 12 شخصًا متهمين بالسطو على باخرة على مقربة من شاطئ عين السبع.

وفي ثاني جلسات هذه المحاكمة، قررت غرفة الجنايات الابتدائية تأجيل القضية إلى غاية الـ15 من يوليو المقبل، من أجل إتاحة المجال أمام الدفاع لإعداد وتجهيز الملف، حيث ينوب عدد من المحامين عن شبان يتحدرون من دوار عبد الله بلحاج في عين السبع.

ويتابع المتهمون بتهمة جناية السرقة في الموانئ المقرونة بالليل والتعدد، وهي الأفعال المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصل 508 من مجموعة القانون الجنائي.

تفاصيل الواقعة:

تعود تفاصيل هذه القضية إلى يوليو من العام الماضي، عندما أقدم مجموعة من الشبان على مداهمة باخرة بولونية تعرضت لعطب وشرعوا في سرقة بعض المستلزمات الخاصة بالطاقم والباخرة.

ووفقا للتحقيقات القضائية، فإن الباخرة التي يبلغ طولها 60 مترا، جرفتها المياه إلى جانب الشاطئ بعد تعرضها لعطل، ما دفع مجموعة من الشبان إلى استعمال قوارب مطاطية للوصول إليها وتنفيذ عملية السرقة.

وأكد طاقم الباخرة، المكون من ستة عناصر يتحدرون من دول جنوب الصحراء، خلال التحقيقات أن الباخرة تعرضت للسرقة من طرف مجهولين تسللوا إليها بعد أن علقت في جرف صخري، وأن عملية السطو شملت أغراضا شخصية للطاقم ومواد غذائية وغيرها.

إنكار المتهمين:

أنكر المتهمون، الذين وجهت إليهم تهمة جناية السرقة في الموانئ المقرونة بالليل والتعدد، التهم المنسوبة إليهم خلال مثولهم أمام قاضي التحقيق.

وأكد بعض المتهمين، وفق مصادر قضائية، أنهم على الرغم من كونهم شاهدوا رسو الباخرة وتوجهوا لمشاهدة ما يقع في الميناء بعد علمهم بالواقعة، إلا أنهم لم يشاركوا في عملية السرقة.

تأجيل النطق بالحكم:

وبناءً على طلب الدفاع، قررت المحكمة تأجيل النطق بالحكم في هذه القضية إلى جلسة محددة في 15 يوليو المقبل، وذلك لإتاحة المجال أمام إعداد الملف والدفاع عن المتهمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *