أكادير والجهة، الرئيسية، مجتمع

تزنيت…السجن النافذ و غرامة لصاحب “جيلي صفر” اعتدى على موظف.

أدانت غرفة الجنحي التلبسي بالمحكمة الابتدائية بتزنيت، يوم الخميس، حارس سيارات بالحبس والغرامة والتعويض على خلفية تورطه في قضية متعلقة بالضرب والجرح.

وكانت هيئة المحكمة قد قضت في حق المتهم العشريني، الذي تابعته أيضا بالنصب والعنف في حق موظف عمومي أثناء مزاولته عمله، بثمانية أشهر حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 1000 درهم، مع تعويض لفائدة المطالب بالحق المدني قدره عشرة آلاف درهم.

وحسب مصادر إعلامية، فإن تفاصيل الواقعة تعود إلى العاشر من الشهر الجاري، إذ تعرض موظف بنكي لاعتداء جسدي على يد حارس للسيارات تسبب له في إصابتين خطيرتين على مستوى عينه اليسرى، بفعل لكمات قوية تلقاها على يد “مول جلي صفر” كان يرتدي خاتما حديديا زاد من عمق الجروح.

وأضافت المصادر ذاتها أن الاعتداء جاء بعد مطالبة الحارس الموظف بإزالة سيارة للخدمة من مستوقف قرب الوكالة البنكية التي يشتغل بها قصد تمكينه من ركن سيارة نفعية أخرى في ملكية مواطن، قبل أن يفاجأ بتعريضه لعملية ضرب تسببت له في عجز جسدي حددته الخبرة الطبية في 19 يوما.

تجدر الإشارة إلى أن جماعة تزنيت سبق أن أعلنت قبل أشهر عن مجانية جميع مستوقفات المدينة إلى غاية القيام بكافة الإجراءات المتعلقة بصفقة الكراء، وهو ما لم ينفذ إلى حدود اليوم، ورغم ذلك مازالت مستوقفات عاصمة الفضة محتلة من طرف العشرات من أصحاب “الجيليات” الصفراء، رغم تعليق المصالح الجماعية لافتات تشير إلى المجانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *