الرئيسية، سياسة

تفاصيل المكالمة الهاتفية بين بوريطة وبلينكن.

تلقى وزير الخارجية ناصر بوريطة، الجمعة اتصالا هاتفيا من وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية أنتوني بلينكن تناول مجمل العلاقات الثنائية التاريخية الوثيقة التي تربط البلدين الصديقين والشراكة الاستراتيجية القائمة بينهما.

كما بحث الاتصال أطر تعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات وتناول آخر التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية وفي مقدمتها مستجدات الأوضاع في غزة.

المكالمة الهاتفية بين المسؤولين تعتبر الثاني في أقل من شهر، حيث كشفت الإدارة الأمريكية في الرابع من يونيو الجاري عن فحوى مكالمة جرت بين وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، و ناصر بوريطة، بخصوص الوضع في غزة، مبرزة أن واشنطن شكرت الملك محمد السادس على المساهمات الإنسانية للمملكة في القطاع الفلسطيني.

وجاء في بيان لمكتب المتحدث الرسمي باسم الخارجية لأمريكية، ماثيو ميلر، أن بلينكن تحدث مع نظيره المغربي بوريطة حول الاقتراح المطروح على الطاولة لتحقيق وقف دائم لإطلاق النار في غزة وتأمين إطلاق سراح جميع الرهائن، في إشارة إلى مقترح الرئيس جو بايدن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *