أخبار وطنية، الرئيسية

الاطاحة بالقنصل الإسباني بالناظور بسبب التلاعب في التأشيرات

ذكرت مصادر اعلامية، أن وزير الخارجية الإسباني، قرر الإطاحة بالقنصل الإسباني بالناظور “خوسيه لياندرو كونسارناو غوارديولا” وإبعاده من منصبه.

وجاء قرار إقالة القنصل الإسباني بالناظور بعد توصل وزير الخارجية الإسباني في دجنبر الماضي من السنة الفارطة بشكاية من “جمعية الريف الكبير لحقوق الإنسان”، تتحدث عن وجود “اختلالات” و”انتهاكات” في حق الراغبين في الحصول على التأشيرة.

وكان وزير الخارجية الإسباني قد عين لجنة تقصي الحقائق حيث حلت بالقنصلية الإسبانية بالناظور ورصدت مجموعة من “الخروقات” واستمعت إلى رئيس “جمعية الريف الكبير لحقوق الإنسان”، الذي قدم للجنة معطيات ومعلومات عن ما وُصف بــ”مافيا الفيزا” تتكون من “موظفي القنصلية وجمعويين وبعض السياسيين وصحافيين وحراس أمن خاص وسائق القنصلية” .

وبناء على تقرير أسود أعدته اللجنة التابعة لوزارة الخارجية الإسبانية وما تضمنه من معلومات متطابقة مع الشكايات وتصريحات رئيس الجميعة، اتخذ وزير الخارجية الإسباني قرار عزل القنصل العام للمملكة الإسبانية بالناظور بتاريخ 18 أبريل 2024.

ومن المترقب أن تتجه وزارة الخارجية الإسبانية إلى إحالة قنصلها السابق المعزول على المجلس التأديبي.

وإلى ذلك تم تعيين مكانه “رفاييل ماريا الريخ سانشيز” في منصب قنصل جديد للقنصلية العامة لإسبانيا بمدينة الناظور والذي تقلد منصبه منذ أسبوعين، حيث يباشر مهام الافتحاص الكلي لمصلحة التأشيرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *