أخبار وطنية، الرئيسية

طائرته تحطمت وسط الغابات.. مقتل نائب رئيس دولة افريقية ومرافقيه

بعد اختفاء طائرة نائب رئيس مالاوي و8 آخرين برفقته وسط الغابات، أعلنت السلطات العثور على حطام الطائرة العسكرية في منطقة جبلية شمالي البلاد بعد بحث استغرق أكثر من يوم، ولم يكن هناك أي ناجين في الحادث.

وقال رئيس مالاوي لازاروس تشاكويرا في خطاب للأمة اليوم الثلاثاء، إن جميع من كانوا على متن الطائرة التي تقل نائبه ساولوس كلاوس تشيليما واختفت أمس الاثنين لقوا حتفهم.

وقام مئات الجنود وأفراد الشرطة وحراس الغابات بعمليات بحث عن الطائرة التي حملت أيضا سيدة أولى سابقة بعد فقدانها صباح الاثنين أثناء رحلة تستغرق 45 دقيقة من عاصمة مالاوي، ليلونغوي، إلى مدينة مزوزو، على مسافة نحو 370 كيلومترا إلى الشمال.

وكان رئيس مالاوي، قال في وقت سابق إن الطائرة التي أقلّت نائبه ساولوس تشيليما واختفت تابعة للجيش.

كما أوضح أنها غادرت العاصمة ليلونغوي الساعة 7:17 صباحاً بتوقيت غرينتش، لكنها فشلت في الهبوط المقرر بعد 45 دقيقة في مطار مدينة Mzuzu الدولي داخل البلاد.

طلب بعدم الهبوط لضعف الرؤية

وبين أن مراقبة الحركة الجوية في مدينة مزوزو (عاصمة المنطقة الشمالية لمالاوي)، نصحت الطائرة، التي كانت تقل نائب الرئيس بعدم محاولة الهبوط بسبب “ضعف الرؤية” وسوء الأحوال الجوية، وأوصت بالعودة إلى العاصمة ليلونغوي.

كذلك، قال الرئيس إن الإشارات من أبراج الاتصالات أبلغت عن آخر موقع معروف للطائرة في دائرة نصف قطرها 10 كيلومترات (6 أميال) في محمية غابات، أصبحت منذ ذلك الحين منطقة تركيز لعمليات البحث والإنقاذ التي تقوم بها قوات دفاع مالاوي.

وأضاف شاكويرا في كلمة مصورة أنه اتصل بدول مجاورة وشركاء دبلوماسيين للمساعدة في البحث عن الطائرة.

فضيحة رشوة

كما ترشح في انتخابات الرئاسة بمالاوي في 2019 وحل في المركز الثالث بعد الرئيس موثاريكا وتشاكويرا. ولاحقا، أبطلت المحكمة الدستورية نتائج الانتخابات بسبب مخالفات.

وكان ساولوس تشيليما تم تجريده في 2022 من سلطاته بعدما أوقف ووجهت إليه اتهامات بالكسب غير المشروع في فضيحة رشوة تورط فيها رجل أعمال بريطاني من أصل مالاوي، ثم أسقط القضاء الشهر الماضي التهم بعد أن حضر جلسات عدة أمام المحكمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *