أخبار وطنية، الرئيسية

توقيف “داعشي” مغربي بألمانيا حاول الحصول على شغل في كأس “يورو 2024”

قالت وسائل إعلام غربية، إن شرطة مكافحة الإرهاب في ألمانيا ألقت القبض على مغربي يبلغ من العمر 23 عامًا للاشتباه في كونه عنصرا إرهابيًا تابعا لتنظيم “داعش”، أثناء محاولته العمل في بطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم 2024 كحارس أمن.

وأكدت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن المشتبه به، الذي يُدعى سفيان، تقدم بطلب للعمل كحارس أمن خاص خارج الملاعب الألمانية التي ستحتضن “يورو 2024″، محددا مكان العمل في ملعب بعينه ولمدة تقل عن أسبوع.

واكتشفت السلطات بعد تقييمها لطلب العمل الذي تقدم به المشتبه فيه، أن أجهزة أمن الدولة تعتبره من الإرهابيين المحتملين، مما دفع شرطة كولونيا إلى إلقاء القبض عليه بمطار كولونيا-بون، مشيرة إلى أنه مواطن ألماني-مغربي-بولندي.

وتم القبض على سفيان رفقة والدته وشقيقته، حيث تم مصادرة هواتفهم المحمولة ومبلغ نقدي يبلغ 2500 يورو، وذلك بعدما حجز تذكرة ذهاب فقط إلى إسطنبول الشهر الماضي، مما أثار شكوكهم حول تورطه في مؤامرات إرهابية.

وأورد المسؤولون الأمنيون أن، الشخص المشتبه فيه، تقدم أيضًا بطلب للحصول على اعتماد أمني في أحداث كبرى أخرى ستقام بألمانيا، مثل سباق التحمل لرياضة السيارات في “نوربورغرينغ” لمدة 24 ساعة وأحد المهرجانات الموسيقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *