الرئيسية، مجتمع

تركيا تقرر فرض حجر صحي بسبب “داء الكلب”.

فرضت السلطات الصحية التركية حجراً صحياً على حيين سكنيين في ولاية “شانلي أورفا” الحدودية مع سوريا، بعد اكتشاف كلبين مصابين بداء الكلب في شوارع الحيين. هذا الإجراء، الذي أعلنته السلطات الصحية في منطقة الأيوبية، يعد الأول من نوعه منذ تفشي فيروس كورونا قبل نحو 4 سنوات، ويأتي استجابة لحوادث عض الكلبين لأربعة مدنيين مما أثار الذعر بين سكان المنطقة.

تتضمن إجراءات الحجر الصحي تقييد حركة الدخول والخروج من وإلى الحيين، بالإضافة إلى تنظيم حملات توعية للسكان حول كيفية التعامل مع هذا الوضع وسبل الوقاية من المرض. كما تم تكليف فرق بيطرية بمسح شامل للحيين لرصد أي حالات إصابة جديدة بين الحيوانات وتقديم اللقاحات اللازمة للحيوانات الأليفة لضمان السيطرة على الوضع ومنع انتشار داء الكلب.

يهدف هذا الإجراء إلى حماية السكان ومنع انتشار المرض، حيث يعد داء الكلب من الأمراض الفيروسية الخطيرة التي يمكن أن تنتقل إلى البشر عبر العضات. وتعمل السلطات الصحية جاهدة لضمان سلامة المواطنين والسيطرة على الوضع من خلال التدابير الوقائية الفعّالة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *