الرئيسية، مجتمع

الدرك الملكي يفكك “معامل الماحيا” بوادي زم.

تمكنت مصالح الدرك الملكي التابعة لسرية وادي زم، الخميس، من تفكيك معمل عشوائي لتقطير مسكر ماء الحياة، ليبلغ بذلك عدد المصانع التي جرى تفكيكها في أوقات متفقرة من الأسبوع الجاري 4 مصانع إلى حدود الساعة.

وأوضحت مصادر مطلعة أن مصالح الدرك الملكي، تحت إشراف مباشر من قائد سرية وادي زم، أفلحت في توقيف 7 أشخاص يشتبه في وقوفهم وراء تقطير وترويج “الماحيا” بالمنطقة، مع ضبط كمية من تلك المادة المخدرة.

وأضافت المصادر ذاتها أن مجموع الممنوعات المحجوزة بلغ 30 طنا من التين المخمّر، وطُنّيْن من “ماء الحياة” الجاهز للترويج والاستهلاك، إضافة إلى مجموعة من اللوازم والمعدات التي تُستعمل في تخمير التين وتقطير “الماحيا”.

وأكدت المصادر أن الواقفين وراء إعداد المصانع العشوائية لتقطير وترويج ماء الحياة يختارون الأماكن النائية وصعبة الولوج، وتحديدا على ضفاف وادي كرو على الحدود بين واد زم وخنيفرة.

وسجلت مصادر الجريدة أن العمليات المذكورة تأتي في إطار الجهود المتواصلة والحملات التمشيطية التي تقوم بها مراكز الدرك الملكي التابعة لسرية وادي زم، من أجل تفكيك مصانع “الماحيا”، وتوقيف المتورطين في ترويج تلك الممنوعات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *