أخبار وطنية، الرئيسية

آخر تطورات قضية محاكمة أجانب حوّلوا شقة إلى مركز لإجراء عمليات التجميل

تعقد الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية لدى المحكمة الإبتدائية بمراكش، اليوم الجمعة سابع يونيو 2024، جلسة ثانية لمحاكمة أربعة مواطنين أجانب من جنسية تركية وفرنسية.

وكان دفاع المتهمين الأربعة تقدم خلال أول جلسة لبدء محاكمتهما بطلب تمتيعهم بالسراح المؤقت، وهو الطلب الذي تم البت فيه في آخر الجلسة وقضت هيئة المحكمة برفضه.

وقد خضع المتهمون،لمسطرة التقديم أمام النيابة العامة بابتدائية مراكش، بعد تمديد فترة وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية لمدة 24 ساعة، حيث تقرر متابعتهم في حالة اعتقال من أجل “ادعاء لقب متعلق بمهنة نظمها القانون دون استيفاء الشروط اللازمة لحمل ذلك اللقب، التدخل بغير صفة في وظيفة عامة، المشاركة في ممارسة مهنة الطب بدون ترخيص، بيع أدوية غير صالحة للاستهلاك، حيازة بضاعة خاضعة للرسوم و الضرائب عند الاستيراد بصفة غير مبررة، المشاركة في مزاولة مهنة الصيدلة بصفة غير قانونية ومزاولة مهنة الصيدلة بصفة غير قانونية” كل حسب المنسوب إليه، مع إحالتهم خلال نفس اليوم على أول جلسة لبدء محاكمتهم.

وكانت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، تمكنت بناء على معلومات وفرّتها عناصر المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، يوم الثلاثاء 28 ماي 2024، من ايقاف أربعة أشخاص أجانب للإشتباه بتورطهم في تحويل شقة إلى عيادة طبية لإجراء عمليات تجميل بدون ترخيص.

عملية ايقاف الأجانب وهم مواطنين تركيين وفرنسيين جاء على إثر مداهمة شقة بالطابق الثالث لعمارة مقابلة لمقر الملحقة الإدارية الحي الشتوي التابعة لمقاطعة جليز، حيث ضبطت عناصر الشرطة القضائية مجموعة من المعدات والتجهيزات التي يستعملها الموقوفون الخمسة في إجراء عمليات تجميل مقابل مبالغ مالية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *