الرئيسية، مجتمع

 83 % من المغاربة يجدون صعوبة في توفير ثمن أضحية العيد.

كشف تقرير ميداني جديد أن أكثر من نصف المغاربة يجدون صعوبة بالغة في توفير مصاريف العيد ن ولاسيما المخصصات المالية المطلوبة لتوفير أضحية العيد، بالأحرى مصاريف ملابس الأبناء والنفقات الأخرى المتفرقة.
وأفاد التقرير الذي أنجزه المركز المغربي للمواطنة، الذي أعده بناء على نتائج استطلاع الرأي حول انطباعات المغاربة بشأن عيد الأضحى، أن نسبة 55 في المائة من المغاربة يجــدون صعوبــة فــي توفيــر مصاريــف العيــد.
وأضاف التقرير أن 23 في المائة فقط من يستطيعون نسبيا توفير مصاريف العيد.
التقرير نفسه كشف أن فقط 17 في المائة من المغاربة، وهي نسبة قليلة جدا، من يتمكنون من توفير مصاريف العيد دون أي صعوبة بالغة.

ويرى 82 % مــن المشــاركين في الاستطلاع أن العامــل الدينــي هــو الــذي يدفعهــم الالتــزام باقتناء أضحية عيــد الأضحــى حتى ولو كان صعبا بالنسبة لهم توفير ثمن هذه الأضحية، بينمــا يرى 12 % أن دافعهــم اجتماعــي فقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *