أخبار وطنية، الرئيسية

البام يدخل على خط ضجة “القبلة الحميمية” المنسوبة للوزيرة بنعلي

على خلفية الأخبار التي زعمت أن علاقة عاطفية تربط الوزيرة المغربية برجل أعمال أسترالي، وما تداولته الصحافة من تلميحات حول سقوط بنعلي في شبهة “تضارب للمصالح”.

هاجم المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة المشارك في الحكومة، الصحافة الأسترالية عقب نشرها عدداً من المقالات الصحفية مرفوقة بصورة زعمت أنها لوزيرة مغربية رفقة ملياردير أسترالي، هي ليلى بنعلي.

و وصف بلاغ المكتب المذكور، خلال إجتماعه اليوم الثلاثاء بالرباط، ما نشرته الصحافة الأسترالية بالحملة المغرضة.

وأضاف البلاغ الصادر عن حزب الجرار أنه يتضامن مع الوزيرة بنعلي، معتبراً إياها “حملات منظمة تجاوزت السيدة الوزيرة إلى المس بمصالح بلادنا، والتشويش على مسارها التنموي والتطور الحيوي الذي تعيشه على جميع المستويات لاسيما في المجالات والأوراش الإستراتيجية”.

و وصف البام ما نشرته الصحاف الأسترالية، بـ”الحملات المصلحية اللوبية المغرضة، التي لن تكسر الإرادة السياسية القوية لنساء ورجال البام في القيام بكامل مسؤولياتهم اتجاه التغيير والإصلاح الحقيقيين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *