غير مصنف

غيابات وازنة في صفوف “الأسود” قبيل موقعة “زامبيا”.

أجرى المنتخب الوطني، حصة تدريبية جديدة، استعداداً لمواجهة المنتخب الزامبي، في إطار التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم، التي ستجرى أطوارها مناصفة ما بين ملاعب الولايات المتحدة الأمريكية؛ المكسيك وكندا.

وعرفت الحصة التدريبية، غياب كلا من نصير مزراوي وأمير ريتشاردسون، لأسباب شخصية.
وركز وليد الركراكي، مدرب المنتخب الوطني خلال الحصة التدريبية، التي أقيمت بمركب محمد السادس لكرة القدم، على الجانب التقني والتكتيكي، والرفع من درجة الانسجام بين اللاعبين.

ولم يفصل في الأسباب الشخصية وعلاقتها بتجمع المنتخب المغربي، الذي يشهد تواجد جميع الأسماء، حيث لم تعلن الجامعة إلى الحين عن البديلين أم أن الأمر ممتد لأيام قليلة فقط.

في ذات السياق، أشارت بعض التقارير الإعلامية إلى أن غياب “نصير مزراوي”، لاعب بايرن ميونخ الألماني، راجع إلى توجهه إلى الديار المقدسة من أجل أداء مناسك الحج، مشيرة إلى أن “الركراكي” يتجه نحو استدعاء إما “يوسف لخديم”، لاعب نادي ريال مدريد الإسباني، أو “آدم أزنو” لاعب البايرن لتعويض هذا الغياب الاضطراري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *