الرئيسية

واشنطن: سقوط قتلى وجرحى في إطلاق نار جماعي بولاية أوهايو.

لقي شخص مصرعه وأصيب 24 آخرون بجروح، في إطلاق نار جماعي وقع في مدينة بولاية أوهايو، في الغرب الأوسط الأمريكي، وفق ما أفادت به الشرطة اليوم الاثنين.

وأوضح المصدر ذاته أن شخصا في الـ27 من العمر لقي حتفه خلال هذا الحادث، الذي وقع في منطقة سكنية.

وتواصل الشرطة البحث، بشكل مكثف، عن شخص مشتبه به.

ويعد هذا حادث إطلاق النار الجماعي الـ192 من نوعه الذي يتم ارتكابه في الولايات المتحدة منذ بداية العام، حسب إحصائيات منظمة “أرشيف العنف المسلح” غير الحكومية.

وتظل حوادث إطلاق النار آفة تؤرق بال المجتمع الأمريكي، وتخلف العديد من الضحايا، في بلد حيث يكفل الدستور الحق في امتلاك الأسلحة، وحيث تتعالى الأصوات بضرورة إصلاح التشريعات الخاصة بالأسلحة النارية.

وفي مواجهة تنامي العنف المسلح، ناشد الرئيس الأمريكي، جو بايدن، الكونغرس في عدة مناسبات، العمل ضد هذه الآفة، مؤكدا أن الوقت قد حان لإصلاح تشريعات الأسلحة النارية.

وساهمت جائحة كوفيد-19 في تسريع وتيرة امتلاك الأسلحة النارية، التي بدأت قرابة العام 2005 تقريبا، وهو العام الذي أصدر فيه الكونغرس قانونا يحمي مصنعي الأسلحة النارية من المسؤولية حين يتم استخدامها في ارتكاب جرائم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *