أخبار وطنية، الرئيسية

معطيات حول “بطاقة الفرصة” للراغبين في الهجرة و العمل بألمانيا بداية من يونيو

فرصة من ذهب، هكذا وصف عدد من المتابعين لمواضيع الهجرة و عقود العمل في الخارج عملية إطلاق تطبيق “بطاقة الفرصة” التي أطلقتها الحكومة الألمانية لاستقطاب الكفاءات و اليد العاملة الأجنبية.

و في هذا الصدد، بدأت ألمانيا تطبيق المرحلة الثالثة من قانون هجرة العمال المتعلقة بأداة تسمى بـ”بطاقة الفرص” وهي تستهدف العمال المؤهلين من خارج الاتحاد الأوروبي وتهدف لتسهيل انتقالهم إلى ألمانيا من دون اشتراط عقد توظيف مع رب عمل.

و شرعت ألمانيا بداية من فاتح يونيو تطبيق المرحلة الثالثة من قانون هجرة العمال المهرة الذي جرى إصلاحه العام الماضي 2023، حيث قالت وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر في تصريح إعلامي لوسائل إعلام بلادها: “نضمن بذلك أن العمال المهرة الذين يحتاجهم اقتصادنا بشكل ملح منذ سنوات يمكنهم القدوم إلى بلدنا”.

وتتعلق المرحلة الثالثة بما يسمى بـ”بطاقة الفرص”، التي تستهدف العمال المهرة من خارج الاتحاد الأوروبي، وتهدف هذه الأداة إلى تسهيل انتقال العمال المؤهلين إلى ألمانيا، دون اشتراط وجود عقد توظيف مع رب عمل.

ومع ذلك فإن الشرط الأساسي للحصول على بطاقة الفرص هو تلقي المهاجر تدريبا مهنيا لمدة عامين -على الأقل- أو حصوله على شهادة جامعية في بلده، بالإضافة إلى تمتعه بمهارات لغوية، في اللغة الألمانية أو الإنكليزية.

وبناءا على مستوى الإجادة اللغوية والخبرة المهنية والعمر والارتباط بألمانيا يحصل الراغبون في الهجرة إلى البلاد على نقاط تؤهلهم لنيل بطاقة الفرص، كما يمكن أيضا لحملة المؤهلات في المهن التي تعاني من نقص في العمالة بألمانيا الحصول على نقاط، ويمكن للأجانب من خارج الاتحاد الأوروبي، من خلال هذه البطاقة، المجيء إلى ألمانيا بعد ذلك والحصول على مهلة سنة واحدة للبحث عن وظيفة ثابتة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *