الرئيسية، سياسة، مجتمع

جزر المالديف تغلق أبوابها أمام الإسرائيليين في خطوة غير مسبوقة.

في خطوة مفاجئة، منعت جزر المالديف دخول الإسرائيليين إلى أراضيها، احتجاجًا على الحرب الإسرائيلية المتواصلة على قطاع غزة.

وفي ظل تصاعد الموجة الغضب الشعبي في المالديف، قررت الحكومة تغيير القوانين لمنع حاملي جوازات السفر الإسرائيلية من دخول البلاد.

وقد أوصت وزارة الخارجية الإسرائيلية مواطنيها بعدم السفر إلى جزر المالديف، بينما يُعتقد أن هذا الإجراء يأتي كجزء من التضامن الإنساني مع الشعب الفلسطيني في ظل الأحداث الجارية في غزة.

ويُذكر أن زيارة الإسرائيليين لجزر المالديف كانت تشكل نسبة صغيرة جدًا من السياح الوافدين، ولكن هذا الحظر يمثل رسالة قوية من المالديف تدين العنف وتعبر عن تضامنها مع الشعب الفلسطيني تُعتبر هذه الخطوة من قبل المالديف إشارة واضحة لرفضها للحرب وللعنف، وتعكس تضامنها مع الشعب الفلسطيني في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *