الرئيسية، مجتمع

صفرو…إختفاء 4 تلميذات كن يرغبن في الهجرة السرية لأوروبا.

أدى حلم الهجرة إلى الضفة الأخرى إلى اختفاء أربع تلميذات، ولم يتم العثور عليهن حتى الآن رغم الجهود والتحقيقات التي باشرتها مصالح الأمن الوطني والدرك الملكي.

ووفقاً للمعلومات المتاحة، تعود تفاصيل الحادثة إلى يوم الأربعاء 29 مايو الماضي، حيث كانت أسر التلميذات الأربع، اللواتي يدرسن في السنة الثالثة إعدادي، تنتظر عودتهن من المدرسة ظهراً، وعندما تأخرن، ذهب الأهالي إلى الإدارة للاستفسار عن سبب عدم عودتهن بعد الفترة الصباحية.

ولكن، على عكس ما كان يتوقعه الأهالي، صُدموا عندما علموا أن بناتهم لم يحضرن للحصص الصباحية، مما كشف لهم عن اختفائهن. وقد أظهرت التحقيقات أن التلميذات حملن حقائب بها بعض الملابس والأغراض قبل أن يغادرن مدينتهن صفرو متجهات نحو مدينة القنيطرة.

وكشفت المعلومات التي حصلت عليها أسر الفتيات من حلاق، أن الفتيات كن يخططن للهجرة السرية عبر شاطئ مولاي بوسلهام، مما دفعهن للسفر إلى مدينة القنيطرة.

كما أظهرت التحقيقات أن الفتيات لم يستطعن مغادرة مولاي بوسلهام رغم لقاءهن بأحد السماسرة في مجال الهجرة غير الشرعية، إلا أنه لم يُعثر لهن على أثر بعد ذلك.

وفي سياق آخر، كشفت المعلومات أن هاتف إحدى الفتيات يُشغل بين الحين والآخر، ويظهر أنها تتواجد في غابة بمنطقة مولاي بوسلهام، ولكن لم يتم تحديد موقعها بدقة، مما دفع أسر الفتيات لطلب المساعدة من السلطات لتكثيف جهودها والعثور عليهن في أقرب وقت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *