الرئيسية، مجتمع

حليب يهدد صحة الرضع.. والبرلمان يدخل على الخط.

أصدرت المنظمة السويسرية “بابلك آي”، تقريرا مفاده، أن شركة نستله تجعل الرضع والأطفال الصغار في الدول ذات الدخل المنخفض مدمنين على السكر.

وأكدت المنظمة المذكورة، أن عينات من الحليب، الذي يباع في دول مثل بنغلاديش والهند وباكستان وجنوب إفريقيا وإثيوبيا وتايلاند وغيرها من الدول، تحتوي على ما بين 1.6 غرام و6 غرامات من السكر المضاف، وهو ما يشكل خطرا على صحة الرضع والأطفال.

وفي هذا السياق، وجهت النائبة البرلمانية نجوى ككوس سؤالا شفهيا، لوزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، مفاده أن أصوات الكثير من الخبراء والباحثين في مراكز الأبحاث، حذرت من وجود كميات من السكر في حليب موجه للأطفال الرضع لا تحترم المعايير المعمول بها لدى منظمة الصحة العالمية، وأن هذا المنتوج يستهدف بالأساس بعض الدول في القارة الإفريقية والأسيوية وأمريكا اللاتينية.

وأضافت كوكوس، أن هذا السكر يشكل خطرا على صحة الأطفال الرضع، خصوصا الذين لم يكملوا السنة الأولى من عمرهم، حيث إن تناولهم لمادة السكر قد يؤدي بهم إلى الاختناق والموت.

وتساءلت النائبة البرلمانية، حول ما إذا كانت بلادنا من بين الدول المعنية بهذا المنتوج، وعن الإجراءات المتخذة لفتح تحقيق حوله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *