أخبار وطنية، الرئيسية

قضية “الغش” في أوزان قنينات الغاز الموجهة للمغاربة تعود للواجهة

عرفت قضية “الغش” في أوزان قنينات الغاز الموجهة للمغاربة تطورات جديدة.
وفي هذا الصدد، سلطت النائبة البرلمانية نزهة أباكريم، عن الفريق الاشتراكي (المعارضة الاتحادية) الضوء من جديد على قضية الغش في أوزان قنينات الغاز.

ووجهت النائبة البرلمانية سؤالا إلى وزير الصناعة والتجارة رياض مزور، حول الغش في وزن غاز البوتان المعبأ في قنينات من وزن 3كغ و12 كغ، قائلة أن : “قرار الحكومة المتعلق بالتقليص الجزئي من الدعم الموجه لقنينات غاز البوتان أدى إلى انكشاف فضيحة أكبر تتمثل في الغش في وزن الغاز المعبأ في هذه القنينات، حيث تتراوح نسبة الغش بين 10 و 25% من الوزن المصرح به”.

وتساءلت أباكريم عن أسباب تراجع مراقبة أوزان المواد الاستهلاكية بالأسواق، مطالبة الوزير بالكشف عن الآليات التي ستفعلها الوزارة من أجل مراقبة أوزان هذه المواد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *