أخبار وطنية، الرئيسية، حوادث

هذا هو الحكم الصادر في حق رجال قوات مساعدة ضمنهم عقيدان

قالت محكمة الاستئناف بمراكش، مساء الجمعة، كلمتها في قضية تورط عناصر من القوات المساعدة، بثكنة طرفاية، في عملية تسهيل الهجرة السرية، وتهريب المخدرات والإتجار في البشر.

وقضت المحكمة، بمؤاخذة كافة المتهمين، بالمنسوب إليهم، ومعاقبة 6 متهمين بثمان سنوات سجنا نافذة، وغرامة قددرها 100 ألف درهم لكل واحد منها، ومعاقبة أربعة أشخاص بست سنوات سجنا نافذة، وغرامة قدرها 100 ألف درهم، ومعاقبة شخص أخر بعشر سنوات سجنا نافذا، وغرامة مالية قدرها 500 ألف درهم، وتحميلهم الصائر في الإجبار والأدنى، وبأداء 6 متهمين تضامنا فيما بينهم، لفائدة إدارة الجمارك 660 مليون سنتيم، مع تحميلهم الصائر في الإجبار والادنى.

وترجع تفاصيل القضية، إلى بداية الأسبوع الجاري، حين قررت استئنافية مراكش، يوم الاثنين الماضي، متابعة 38 عنصرا من القوات المساعدة، في حالة اعتقال من أجل تكوين عصابة اجرامية للاتجار الدولي في المخدرات والارتشاء، واحالتهم على قاضي التحقيق، المكلف بجرائم الأموال.

وتفجرت القضية، بعد توقيف أشخاص على متن قارب مطاطي بساحل طرفاية، بشبهة الاتجار الدولي في المخدرات، قبل اعترافهم بتورط ضباط وعناصر من القوات المساعدة، المكلفة بحماية سواحل طرفاية، في تسهيل عملهم في مجال الهجرة السرية، و التهريب الدولي للمخدرات.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *