أخبار وطنية، الرئيسية، حوادث

منظمة حقوقية مستقلة تندد باعتماد نتنياهو لخريطة المغرب المبثورة من اقاليمها الجنوبية 

تابعت الأمانة العامة للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان و محاربة الفساد إستفزازات رئيس الوزراء الإسرائيلي لمشاعر الأمة المغربية، أثناء ظهوره على إحدى القنوات الإعلامية ،و في يديه الملطخة بدماء الشعب الفلسطيني الشقيق خريطة المملكة المغربية الشريفة المبثورة من أقاليمها الجنوبية.

وتعتبر المنظمة في بيانها الاستنكاري أن الواقعة فيها تطاول ديبلوماسي على السيادة المغربية، علما انه محط سخط و تذمر الوسط الحقوقي بإعتباره مجرم حرب يقود حملة للتطهير العرقي و التهجير ضد شعب أعزل، بعد أن داس على جميع المواثيق الدولية.

و تعتبر المنظمة الخروج الإعلامي لرئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو على قناة فرنسية و هو ينفث سمومه الإعلامية حول الأوضاع بالشرق الأوسط والحرب على غزة، مستعملا خريطة المغرب دون أقاليمه الجنوبية، بمثابة سقطة يعتريها الإضطراب الديبلوماسي للكيان الإسرائيلي.

وعليه تؤكد المنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد بكافة مكوناتها داخل أرض الوطن و خارجها أن المغرب في غنى تام عن الإعتراف بمغربية الصحراء من كيان مغتصب و محتل يعلن عداءه للإنسانية و يهدد الأمن و السلام الجيوسياسي.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *