أخبار وطنية، الرئيسية

عمارة بوركون، أنباء تتحدث عن تجاوزات خطيرة لأعوان السلطة والشرطة توسع دائرة التحقيقات

بعد واقعة انهيار العمارة السكنية بحي بوركون بالدار البيضاء، كشفت معطيات جديدة، أن الفرقة الجنائية للشرطة القضائية بولاية أمن الدار البيضاء، عمقت تحقيقاتها، إذ تم التحقق من الرخص المسلمة، والاستماع إلى مسؤولين وأشخاص ورجال سلطة.

 التحقيق الذي أمرت به النيابة العامة، تشير المصادر، الى أنه طال لجدود الساعة مجموعة من الأشخاص ضمنهم أصحاب المشروع التجاري والعمال الذين تسببوا في سقوط العمارة، وأعوان سلطة ومسؤولين في انتظار ما ستسفر عنه باقي التحقيقات في الملف.

ويتأكد الأمن من سلامة التدابير التي بموجبها بدأت عملية الهدم تحت العمارة، بالإضافة إلى علاقة أصحاب المشروع وعمال بناء بمسؤولين.

وتورد مصادر موثوقة، أن التحقيقات التي تجريها الشرطة القضائية، قد تعصف بمسؤولين محليين غضوا الطرف عن المخالفات المعمارية بذات العمارة بحكم أن المنطقة قريبة جدا من عمالة انفا بـ 100 متر على أبعد تقدير والاصلاح يتم دون علم السلطات من جهة،  وأن المنطقة سياحية بامتياز لقربها من مسجد الحسن الثاني المعلمة الدينية والسياحية البارزة بالدار البيضاء التي تعد مصدر جذب لأفواج من السياح الأجانب بشكل يومي من جهة أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *