أكادير والجهة، الرئيسية

إطلاق مبادرة لإجراء 250 عملية جراحية للعيون

باشرت جمعية إيليغ للتنمية والتعاون بجهة سوس ماسة في تنفيذ حملة طبية لجراحة العيون تستهدف 250 شخصا من الفئات الهشة بعمالات وأقاليم الجهة وذلك تنفيذا للبرنامج الصحي والاجتماعي للجمعية.

ويأتي تنزيل هذه المبادرة في نسختها الثانية، والتي تستمر أياما، لإجراء عمليات جراحية للعيون. بدعم من سفارة المملكة المغربية بواشنطن، وبشراكة مع منظمة VOLUNTEER MOROCCO، وبتعاون كذلك مع مؤسسة الجنوب والمديرية الجهوية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية لسوس ماسة، وعدد من الشركاء الآخرين،

وفي هذا الإطار قالت السعدية نعمة، عن جمعية إليغ للتنمية والتعاون، في تصريح لهسبريس إن “الهدف الأساسي من مثل هذه المبادرات الإنسانية هو تقريب الخدمات الصحية من الفئات الهشة، لاسيما الأشخاص الذين يقطنون في عدد من المناطق النائية بجهة سوس ماسة، ويساهم فيها أطباء مغاربة وأمريكيون”.

وتابعت المتحدثة بأن هذه النسخة من الحملة “هي الثانية على مستوى الجهة من تنظيم جمعيتنا وشركائها المؤسساتيين، بعدما سبق خلال السنة الماضية تنظيمها بكل من تافراوت وأكادير؛ لكن هذه السنة جرى تنظيمها بأكادير لتعذر تنظيمها بتارودانت بسبب إكراهات عديدة”.

وعن معايير اختيار المستفيدين أوردت السعدية النعمة أن “إجراء العمليات الجراحية للعيون لفائدة المستهدفين سبقته حملة واسعة لتشخيص المرض لدى الفئات الهشة على مستوى كافة إقليم جهة سوس ماسة، تلاها إجراء التحاليل الضرورية قبل إحالتهم على مستشفى الحسن الثاني بأكادير ومصحة تيفاوت”.

 

وختمت المتحدثة بتقديم الشكر إلى “كافة المساهمين في تحقيق أهداف الجمعية وهذه المبادرة الإنسانية والاجتماعية لفائدة الفئات الهشة”، موردة: “أخص هنا سلطات ولاية جهة سوس ماسة ومجلس الجهة ووزارة الصحة، وكافة الشركاء من القطاعين العام والخاص. نسعد بانتهاء الحملة والفرحة تعلو محيا المستفيدين”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *