أخبار وطنية، الرئيسية

من حي شعبي فقير وأسرة مغربية معوزة، طالبة مغربية تتفوق في الجامعة الأمركية

نجحت طالبة مغربية في الحصول على شهادة البكالوريس، من قلب الجامعة الأمركية في العاصمة المصرية، وإكرام شابة تفوقت على ظروف اجتماعية وأسرية صعبة، فحولت الحلم من المستحيل إلى الممكن.

وتنخدر الطالبة إكرام الركابي من حي سيدي موسى بسلا، وحصلت على منحة أمريكية كاملة للدراسة في الجامعة الأمركية بمصر في مجال المعلوميات ضمنه أسدس بالولايات المتحدة الأمريكية بنفس المنحة .

وقال الصديق السملالي رئيس الجمعية المغربية للتنمية المحلية من حي سيدي موسى الشعبي والفقير، في مدينة سلا بقرب العاصمة المغربية الرباط، إن الطالبة المغربية الشابة إكرام ريكابي، نجحت في أطروحة الإجازة، بعد أن استفادت من منحة مجانية للدراسة في الجامعة الأمريكية.

وتترقب إكرام المرحلة الدراسية العليا في مسارها في الولايات المتحدة الأمريكية، في جامعة بنسلفانيا، بعد أن وافقوا على قبول الطالبة المغربية لدراسة الماجستير في الإعلاميات والروبوتيك.

فمن حي شعبي متواضع بمدينة سلا بقرب العاصمة المغربية الرباط، جاءت طفلة مغربية اسمها إكرام، وعمرها 12 عاما، للحصول على دعم تعليمي عبر نظام للحصص المجانية.

وفي اليوم الموالي، حضرت إكرام مع كل قسمها للاستفادة من حصص الدعم الدراسية المجانية، كانت قيادية في سن مبكرة جدا، وسرعان ما أظهرت تفوقا في مادة الرياضيات، وطالبت دائما بمزيد من التمارين في الرياضيات، فكلما حصلت على كتاب للتمارين في الرياضيات، سارعت إلى استكمال تمارينه، مع عبارة “هل من مزيد!!!”.

وبحسب الجمعية المغربية للتنمية المحلية، الطفلة إكرام كشفت عن “نهم كبير للعلم وللمعرفة”، وتدريجيا أخذت مكانها في الجمعية، فتحولت من مستفيدة إلى مؤطرة وعمرها 12 سنة فقط.

وبحسب الرئيس المؤسس للجمعية المغربية للتنمية المحلية، حضرت الشابة المغربية أول ورشة للفلك ولا تزال تلميذة، فلأول مرة دخل التلسكوب إلى حي شعبي في مدينة سلا.

كما تفوقت إكرام في سن مبكرة على مصاعب أسرية، ففي سن مبكرة، حددت إكرام، ابنة الحي الشعبي الفقير، والأسرة المغربية المعوزة، أحلامها وبدأت هندسة تنفيذها بسرعة.

كذلك شاركت إكرام لأول مرة، باسم حي سيدي موسى الشعبي الفقير، في race to space، وهو برنامج بتمويل من الولايات المتحدة الأمركية، ومن بعدها شارك تلاميذ آخرون من نفس الحي.

فتحولت إكرام إلى أيقونة نموذجية، يحاول تلاميذ حي سيدي موسى الشعبي أن يمشوا على خطاها، لأنها كلما كسرت حاجزا تبعها أقرانها، في مدينة سلا المغربية. وهكذا حصلت إكرام على موافقات لمنح دراسية جامعية عليا من 4 جامعات في الولايات المتحدة الأمركية؛

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *