الإقتصاد والأعمال، الرئيسية، مجتمع

الطرق السيارة التي يعمل المغرب على تطويرها استعدادا لمونديال 2030.

ألقى وزير التجهيز والماء، نزار بركة الضوء على بعض التحسينات، خلال كلمة له بمجلس النواب أمس الاثنين، 27 مايو 2024، خاصة بالاستعدادات لاستضافة كأس العالم 2030 وشبكة الطرق السريعة في البلاد.

ومن ضمن المشاريع البارزة التي تخطط لها الوزارة، يبرز مشروع الطريق السريع الجديد الذي يربط بين الرباط والدار البيضاء، والذي يمتد لمسافة 60 كيلومترًا.

هذا المشروع، الذي يتوقع أن يكلف حوالي 5 مليارات درهم، يأتي كحل للتخفيف من الازدحام المروري على الممر الحالي بين الدار البيضاء والرباط، وسيتم إنشاؤه بالتوازي مع الطريق الحالي ليوفر بديلاً مستدامًا للتدفقات المرورية.

ووفقًا للوزير، هناك العديد من المشاريع الضخمة الأخرى التي تمت برمجتها وهي الآن قيد الدراسة، مثل الطريق السريع بين مراكش وبني ملال، والطريق السريع الذي يربط بني ملال بقطب فاس مكناس، والطريق السريع المداري لمدينة أكادير، والطريق السريع بين قطب فاس مكناس وقطب طنجة تطوان، والطريق السريع المداري الشرقي لقطب مراكش، والطريق السريع الذي سيربط ميناء أسفي الجديد. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *