أخبار وطنية، الرئيسية، مجتمع

الأمانة العامة للمنظمة تندد و بشدة بالقصف الاسرائيلي لمخيم النازحين برفح في انتهاك واضح و تحد لجميع القوانين والأعراف الدولية.

استنكرت الأمانة العامة للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد في بيان لها موجه للرأي العام إقدام القوات العسكرية الإسرائيلية الصهيونية على قصف مخيم للنازحين يكتظ بأكثر من 100 ألف نازح فلسطيني قرب مدينة رفح ،شاجبة الانتهاكات و الاعتداءات السافرة و التي أدت إلى وقوع إصابات عديدة في صفوف المدنيين الأبرياء و إسقاط المئات من القتلى وعدد كبير من الجرحى والمصابين بما فيهم النساء، في انتهاك واضح لجميع القوانين والأعراف الدولية. وعليه فالمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد تعلن إدانتها الشديدة لهذا الاعتداء الوحشي والاستفزازي الممنهج على الشعب الفلسطيني الشقيق، محملة المسؤولية الكاملة والمباشرة للحكومة الإسرائيلية الصهيونية جراء هذه الجريمة النكراء ونتائجها وعدم الوفاء بتعهداتها وإلتزامها بقرارات الشرعية الدولية، داعية المنتظم الدولي تحمل كامل مسؤولياته والتحرك فورا لوقف العدوان الإسرائيلي الصهيوني وحماية الشعب الفلسطيني وصون حقوقه الكاملة كما عبرت المنظمة عبر بيانها عن رفضها لكافة الممارسات المخالفة للشرعية الدولية والتي تهدد بالمزيد من التصعيد ضد الشعب الفلسطيني الشقيق.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *