الرئيسية، مجتمع

الديستي يقود عمليات أمنية أطاحت بشبكة إجرامية بورزازات.

تمكنت عناصر الشرطة القضائية بالأمن الجهوي بمدينة ورزازات على ضوء معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة للمراقبة التراب الوطني، أمس السبت 25 ماي الجاري، من توقيف ستة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 34 و 60 سنة، من بينهم سيدتان وشخص مبحوث عنه على الصعيد الوطني، ينشطون ضمن شبكة إجرامية لتنظيم الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر والنصب والاحتيال.

وقد جرى توقيف المشتبه فيهم خلال عمليات أمنية جرى تنفيذها بمدن زاكورة وورزازات ومنطقة سكورة، وذلك للاشتباه في تورطهم في استدراج المرشحين للهجرة غير المشروعة وتعريضهم لعمليات نصب واحتيال، من خلال سلبهم مبالغ مالية مقابل وعود وهمية بتزويدهم بعقود عمل بالخارج.

ووفق مصدر أمني فقد مكنت عمليات التفتيش المنجزة في إطار هذه القضية، من حجز مجموعة من الوصولات لتحويلات مالية من عائدات هذا النشاط الإجرامي، فضلا عن حجز وثائق تعريف وسفر تحمل هويات الغير.

كما مكنت إجراءات البحث في هذه القضية من توقيف ضابط أمن يعمل بمدينة ورزازات، وذلك للاشتباه في إفشائه للسر المهني، من خلال استعماله بشكل غير قانوني لقاعدة بيانات الأمن الوطني الخاصة بالأشخاص المبحوث عنهم.

وقد تم إخضاع المشتبه فيهم وموظف الشرطة الموقوف لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضايا، وكذا تحديد ارتباطاتها وامتداداتها المحتملة على الصعيدين الوطني والدولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *