الإقتصاد والأعمال، الرئيسية

“مناجم” المغرب تقرر تخفيض إنتاج “الكوبالت” المزود الرئيسي لعملاق السيارات الألماني لهذا السبب.

أعلنت مناجم، أكبر شركة للتعدين في المغرب، تراجع إيراداتها خلال الربع الأول من العام الجاري بنحو 13 بالمئة إلى 1.935 مليار درهم (194 مليون دولار)، وعزت ذلك إلى خفض إنتاج الكوبالت.

وذكرت الشركة في بيان لها أنها قررت تقليص الإنتاج في منجمها للكوبالت في بوعزر بجبال الأطلس “حفاظا على الموارد” وسط انخفاض الأسعار في السوق الدولية.

ويزود منجم بوعزر شركة صناعة السيارات الألمانية بي.إم.دبليو بالكوبالت الذي يستخدم بكثافة في إنتاج بطاريات السيارات الكهربائية.

وتخطط مناجم أيضا لتزويد شركة رينو في 2025.

وأشارت الشركة المغربية أيضا إلى “تعليق مؤقت” للإنتاج في موقع صناعي آخر للكوبالت في الكماسة قرب مراكش، حيث تستثمر في التعزيزات المقاومة للزلازل بعد زلزال الثامن من شتنبر الذي هز منطقة جبال الأطلس.

وأوضحت أن تراجع أداء الكوبالت جرى تعويضه بفضل ارتفاع أسعار الذهب والفضة والنحاس.

ومناجم المدرجة في بورصة الدار البيضاء وتعمل في ست دول بقارة أفريقيا هي شركة تابعة لصندوق المدى الاستثماري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *