أخبار وطنية، الرئيسية

تغييرات جذرية قد يعرفها ميدان التعليم ابتداءً من الموسم المقبل

أفصح فاعلون نقابيون عن مجموعة من التغييرات الجذرية والأصلاحات التي سيعرفها ميدان التعليم ابتداء من الموسم المقبل. مشيرين إلى أنهم نقلوا ذلك عن مصدر موثوق، حددوه في أحد المكونين المعتمدين من طرف أكاديمية الدارالبيضاء سطات خلال ورشة تكوينية نظمت صباح يوم أمس الخميس.

وذكر المصدر، من أبرز التغيررات المرتقبة التي قد يعرفها قطاع التعليم ابتداء من الموسم المقبل:

  • تغيير في البرامج الدراسية ومراجعتها مع إضافة أخرى وحذف البعض منها (تغيير كتاب التلميذ).
  • إلغاء الامتحانات المحلية بالسادس ابتدائي والثالثة إعدادي كتمهيد أولي لإلغاء الامتحانات الإشهادية أيضا بالمستويات السالفة الذكر إلى جانب جهوي الأولى باكالوريا.
  • وسيتم الاقتصار (عوض الامتحانات الإشهادية) على اختبارات لتقييم مدى إحاطة المتعلمين بتعلمات المستوى الذي يستعد للانتقال منه (مثلا اختبار بالثالثة اعدادي في نهاية الموسم الدراسي لتقييم المكتسبات المهمة التي ينبغي على المتعلم إدراكها للانتقال للمستوى التأهيلي).
  • من المرتقب أيضا، تقليص ساعات الدراسة بالنسبة للتلاميذ والأساتذة،
  • التكثيف من الأنشطة الموازية بالنسبة للتلاميذ، والتكوينات بالنسبة للأساتذة،
  • بداية تعميم مدارس الريادة بالنسبة للمستوى الإعدادي.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *