أخبار وطنية، الرئيسية

البوليساريو تعلن مسؤوليتها عن اعتداء إرهابي استهدف مدينة السمارة المغربية

أعلنت جبهة البوليساريو الانفصالية مساء الأحد مسؤوليتها عن الهجوم الإرهابي الذي استهدف مدينة السمارة بالصحراء المغربية يوم السبت الماضي.

وتبنت البوليساريو العمل الإرهابي، من خلال بيان رسمي، مشيرة أنها استهدفت يوم السبت 18 ماي الجاري ما أسمته “أهدافا معادية بقطاع السمارة”.

وكانت ثلاث مقذوفات متفجرة قد سقطت في منطقة خلاء جنوب مدينة السمارة دون أن تُخلف أية خسائر مادية أو بشرية.

ويأتي تبني جبهة البوليساريو للعمل الإرهابي في وقت يمر به نزاع الصحراء بحالة من الركود، إذ تحاول من خلال استفزازاتها إعادته للواجهة الدولية، لاسيما في ظل الانشغال الدولي بالوضع في الشرق الأوسط والحرب الروسية الأوكرانية والتوترات في أفريقيا.

ومن المنتظر أن تكون للعمل الإرهابي لجبهة البوليساريو ردة فعل مغربية ميدانية في إطار ممارسة السيادة الوطنية، وكذا قانونية وسياسية لتطويق الأعمال الجبانة المرتبطة باستهداف المدنيين والاعتداء على  الترابية.

تجدر الاشارة، الى أن 4 انفجارات وقعت، أواخر أكتوبر من السنة الماضية، بمدينة السمارة  عن مقتل شخص واحد وإصابة ثلاثة آخرين، وأعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالعيون، في بلاغ، أنه تم تكليف الشرطة القضائية المختصة بإجراء بحث قضائي، إثر تسجيل وفاة شخص وإصابة ثلاثة آخرين نتيجة إطلاق مقذوفات متفجرة استهدفت أحياء سكنية بمدينة السمارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *