الرئيسية، رياضة

شجار حاد بين مبابي والخليفي في “بارك دي برانس”.

كشفت صحيفة “لو باريزيان” الفرنسية، أن شجارا حادا نشب، يوم الأحد المنصرم، بين رئيس نادي باريس سان جيرمان، ناصر الخليفي، ونجم النادي الباريس كيليان مبابي، على هامش المباراة الأخيرة للنادي على ملعبه “بارك دي برانس”.

ووفق ذات المصدر، فإن الخليفي دخل في نقاش مع مبابي قبل مباراة الفريق ضد تولوز، بسبب عدم ذكر اللاعب لرئيس النادي خلال رسالته الوداعية والتي وجه فيها الشكر لعدة أشخاص ومن بينهم الجماهير.

وحسب الصحيفة، فقد حرص الخليفي على الاجتماع بمبابي في أحد غُرف الملعب بعيدا عن الأنظار، وذلك لمناقشة تجاهل اللاعب في الفيديو الذي نشره لأعمدة النادي ومالكيه.

وأشارت الصحيفة الباريسية إلى أن المناقشة الخاصة تحولت إلى شجار “قبيح” بعدما بدأ الثنائي يصرخ كل منهما نحو الآخر، حيث أن المشاجرة احتدت لدرجة أن “اهتزت لها الجدران” وفق الصحيفة.

وأضاف ذات المصدر، فقد نفى باريس سان جيرمان، في بيان صحفي، وجود أي اشتباك بين الخليفي ومبابي، فيما أكد أنه تم اللقاء قبل بداية المباراة من أجل “وضع اللمسات الأخيرة على ترتيبات الرحيل في نهاية الموسم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *