أكادير والجهة، الرئيسية، مجتمع

رئيس الغرفة الفلاحية لجهة سوس ماسة و أعضاء مكتب جمعية المستقبل لمستخدمي المياه للأغراض الزراعية في زيارة عمل لوالي جهة سوس ماسة بشان الوضع الفلاحي بالكردان

دق عدد من الفلاحين بمنطقة الكردان ضواحي أولاد تايمة، ناقوس الخطر بسبب توقف تزويد ضيعاتهم الفلاحية بمياه الري انطلاقا من سد أولوز.

وضعية دفعت رئيس الغرفة الفلاحية لجهة سوس ماسة وبعض أعضاء مكتب جمعية المستقبل لمستخدمي المياه للأغراض الزراعية، أمس الإثنين، للقيام بزيارة لوالي جهة سوس ماسة عامل عمالة أكادير إداوتنان باعتباره رئيس اللجنة الجهوية للماء.

وشكل هذا اللقاء، مناسبة لبسط الوضعية الصعبة التي يعيشها فلاحو مدار الكردان، حيث يعرف توقفا لمياه الري انطلاقا من سد أولوز للشهر السادس على التوالي.

اللقاء الذي حضره كذلك مدير وكالة الحوض المائي لسوس ماسة، وممثل مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لسوس ماسة، تم من خلاله تسليط الضوء على الأهمية الفلاحية لمنطقة الكردان وحجم الاستثمارات العمومية والخاصة التي ساهمت في خلق حركية اقتصادية واجتماعية هامة بالمنطقة.

وبحسب موقع أكادير اينو فانه ومن أجل دعم الدينامية الاقتصادية وإحياء الآمال لدى الفلاحين، فقد طالب رئيس الغرفة الفلاحية، بإمكانية تزويد المدار بمياه السقي ولو لمدة أسبوع أو أسبوعين للمساهمة في إنقاذ ما يمكن إنقاذه من الإنتاج وبالتالي الحفاظ على الاستثمارات والعدد الكبير من فرص الشغل سواء في الإنتاج أو التلفيف.

كما طالب من الوالي التدخل قصد الإسراع بإنجاز محطة تحلية مياه البحر الموجهة لري سهل سوس بهدف ضمان استمرارية الدينامية الانتاجية والتخفيف من حدة تراجع الموارد المائية الاعتيادية.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *