الإقتصاد والأعمال، الرئيسية، مجتمع

فوربس: مغربيان اخنوش وبنجلون ضمن قائمة أثرياء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

صنفت مجلة “فوربس الشرق الأوسط” مغربيين ضمن قائمة أثرياء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2024 من مجموع 29 شخصا شملهم التصنيف العرب. وهم عزيز أخنوش وعثمان بنجلون.

ووفق معطيات التصنيف حل في المركز 22، عزيز أخنوش الذي يرأس الحكومة المغربية منذ تعيينه عام 2021 بصافي ثروة 1.7 مليار دولار وهو صاحب الحصة الأكبر في “مجموعة أكوا” التي أسسها والده مع شريكه أحمد واكريم عام 1932، وتعمل هذه المجموعة في قطاعات متعددة كالبترول والغاز والكيماويات.

وفي المرتبة الثالثة مغاربيا صنف عثمان بنجلون والعائلة في المركز 25 بصافي ثروة 1.4 مليار دولار، وهو الرئيس والمدير العام للبنك المغربية للتجارة الخارجية الذي يعمل في أكثر من 20 دولة أفريقية. وقد قدم عام 2014 خطة بقيمة 500 مليون دولار لبناء برج محمد السادس المكون من 55 طابقا بالرباط.

وتصدر تصنيف أثرياء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مؤسس ومالك تطبيق المراسلة “تيليغرام” الإماراتي، بافيل دوروف بصافي ثروة تقدر بنحو 15.5 مليار دولار عام 2024، يليه المصري ناصف ساويرس بصافي ثروة بلغ 8.8 مليار دولار.

وحل الجزائري يسعد ربراب والعائلة في المركز 17 من القائمة بصافي ثروة 2.5 مليار دولار، وذلك بعد أن أسس يسعد مجموعة “سيفيتال” وتولى إدارتها لسنوات وعين ابنه مالك خلفا له في يوليو 2022ز وتعد هذه المجموعة أكبر شركة خاصة بالجزائر وتملك أحد أكبر مصانع السكر في العالم.

وذكر تصنيف “فوربس” أن هذا العام كان “استثنائيا لأثرياء العالم” مشيرا إلى أن قائمته للمليارديرات شملت 2781 مليارديرا حول العالم ويتجاوز هذا الرقم القياسي عدد العام الماضي بواقع 141 مليارديرا، كما يحطم الرقم القياسي السابق المسجل في عام 2021 بزيادة 26 مليارديرا.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *