أخبار وطنية، الرئيسية

الدكتور التازي يعانق الحرية ويغادر “سجن عكاشة”

ينتظر أن يغادر طبيب التجميل الشهير حسن  التازي سجن عكاشة بعين السبع هذه الليلة.

يأتي ذلك، بعد أن قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء،ليلة الجمع،  بإدانة الطبيب التازي بالسجن 3 سنوات حبسا نافذة في حدود سنة، وإسقاط جناية الاتجار بالبشر.

 

وقضت الهيئة التي يرأسها المستشار علي الطرشي، بإدانة زوجة الطبيب، بالسجن 4 سنوات فيما أدانت شقيقه عبد الرزاق بالسجن 5 سنوات نافذة.

أما  ّزينب.ب” المتابعة في هذه القضية، والتي كانت تقدم نفسها بصفتها “فاعلة خير”، فقد تمت إدانتها بـ 5 سنوات سجنا نافذا، فيما حكم على “سعيدة. ع”، المكلفة بقسم الحسابات، بالسجن 4 سنوات نافذة، وعلى “أمينة. ف” بـ4 سنوات نافذة، وعلى “فاطمة. ح” بـ3 سنوات نافذة.

وكان المتهمون قد نفوا، خلال كلمتهم الأخيرة، تهمة الاتجار بالبشر التي توبعوا بها، بينما أكد دفاعهم غياب أركان هذه الجناية في الملف.

هذا الحكم يأتي ليغلق أحد الفصول القضائية البارزة في المغرب، والتي شدت انتباه الرأي العام بشأن الاتهامات الخطيرة الموجهة ضد أحد أبرز أطباء التجميل في البلاد ومعاونيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *