الرئيسية، مجتمع

عاجل.. المحكمة تبرئ التازي من تهمة الاتجار بالبشر.

أغلقت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، ملف طبيب التجميل الشهير حسن التازي صاحب مصحة الشفاء، بعدما أدانته بالسجن 3 سنوات حبسا نافذة في حدود سنة، وإسقاط جناية الاتجار بالبشر، مع متابعته بجنحة حمل الغير على الإدلاء بتصريحات كاذبة.

وينتظر أن يغادر الطبيب التازي سجن عكاشة بعين السبع هذه الللية.

وقضت الهيئة التي يرأسها المستشار علي الطرشي، ليلة الجمعة، بإدانة مونية بنشقرون زوجة الطبيب، بالسجن 4 سنوات فيما أدانت شقيقه عبد الرزاق التازي بالسجن 5 سنوات نافذة.

أما “زينب.ب” المتابعة في هذه القضية والتي كانت تقدم نفسها بـ”فاعلة خير”، فقد جرى إدانتها بالسجن 5 سنوات سجناء نافذا، بينما “سعيدة.ع” المكلفة بقسم الحسابات، تمت إدانتها بالسجن 4 سنوات، ثم “أمينة.ف” تمت إدانتها بالسجن بأربع سنوات سجنا نافذا، و”فاطمة.ح” جرت إدانتها ب3سنوات نافذة.

وكان المتهمون، قد نفوا خلال كلمتهم الأخيرة، تهمة الاتجار بالبشر التي توبعوا بها، بينما أكد دفاعهم على غياب أركان هذه الجناية في الملف.

وكانت النيابة العامة بالدار البيضاء، قد تابعت هؤلاء بتهم الاتجار بالبشر والنصب والاحتيال والتزوير في محرر تجاري واستعماله والمشاركة في التزوير والمشاركة في صنع وقائع مصطنعة غير صحيحة واستعمالها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *