أخبار وطنية، الرئيسية

وزير الداخلية الفرنسي يقوم بزيارة إلى ضريح محمد الخامس.

استهل وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان زيارته إلى المغرب بزيارة إلى ضريح محمد الخامس بالرباط للترحم على روح مؤسسي المغرب المعاصر، جلالة المغفور له محمد الخامس وجلالة المغفور له الحسن الثاني، الذين ساهموا كثيرا في نسج علاقة الصداقة بين المغرب وفرنسا.

وحل وزير الداخلية الفرنسي، جيرالد دارمانان، الأحد بالمغرب، بدعوة من عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية المغربي، في زيارة تهدف إلى إلى “تعميق” التعاون بين البلدين في المجال الأمني “في سياق دولي من عدم الاستقرار”، وفق ما أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية. وأوضحت وزارة الداخلية الفرنسية أن “الزيارة تندرج في إطار دينامية تعاون متعدد الأوجه بين فرنسا والمغرب، لكي يتصديا معا للتحديات التي تواجه كلا البلدين”.

وسيلتقي وزير الداخلية الفرنسي نظيره المغربي وأيضا وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربي أحمد التوفيق، إضافة إلى ممثلين لمجتمع الأعمال الفرنسي المغربي والجالية الفرنسية في الرباط. وأبرزت وزارة الداخلية الفرسية أن دارمانان سيرافقه مدراء عامون رئيسيون في وزارة الداخلية وأقاليم ما وراء البحار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *