الرئيسية، مجتمع

نقابة دولية..”القانون الإطار” ضرب لمجانية وجودة التعليم العمومي

اعتبر الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية، أن القانون الإطار المتعلق بإصلاح منظومة التربية والتكوين، الذي صادق عليه البرلمان بغرفتيه وسط نقاش حاد، يهدد حق الشعب المغربي في تعليم عمومي مجاني وموحد وجيد”.

وقد سبق للهيئة النقابة الدولية التي تمثل أكثر من 97 مليون عاملة وعامل يشتغلون في مجال التعليم

من مختلف أنحاء العالم، أن انتقدت القانون التنظيمي المتعلق بتنظيم الإضراب، ودعت الحكومةَ المغربية إلى سحبه من البرلمان، لتسجل من جديد انتقادها لقانون الإطار لإصلاح منظومة التربية والتكوين.

وفي وقت يشكل القانون الإطار المثير للجدل رافعة لتفعيل الرؤية الإستراتيجية لإصلاح التعليم بالمغرب، والتي يتوقع أن تُستكمل أهدافها سنة 2030، فإن الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية يرى في القانون المذكور تمهيدا لتكريس سيطرة القطاع الخاص على قطاع التعليم، وبالتالي ضرب مجانية و جودة التعليم العمومي.

و قد نبه الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية إلى التداعيات السلبية لخوصصة التعليم، مشيرا إلى أن “التهديد الذي تشكله الخوصصة بحرمان المغاربة من تعليم عمومي مجاني وموحد وجيد سيطال مختلف مستويات التعليم، من التعليم الأولي إلى التعليم العالي”.

من جهة ثانية وصف الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية أوضاع بعض الفئات العاملة في مجال التعليم، كالأستاذات والأساتذة المتعاقدين، والمربيين والمربيات بالتعليم الأولي، وظروف العاملين في خدمات الحراسة والتنظيف، بـ”المأساوية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.