أكادير والجهة، الرئيسية، حوادث

بانزكان ،هذا هو الحكم الصادر في حق أفراد عصابة متخصصة في ترويج المخدرات

أدانت غرفة الجنح التلبسية بابتدائية إنزكان، أربعة متهمين، وحكمت عليهم مجتمعين ب 12 سنة سجنا نافذا في حقهم، بعد متابعتهم في حالة اعتقال من قبل وكيل الملك بجنح حيازة المخدرات واستهلاكها والمشاركة في ترويجها.

وقضت المحكمة بمؤاخذة زعيم العصابة من أجل ما نسب إليه وحكمت عليه بأربع سنوات حبسا نافذا وغرامة مالية نافذة قدرها 20 ألف درهم، فيما حكمت على باقي أفراد العصابة بثلاثين شهرا حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 5000 درهم، في حق أحدهم، وبمؤاخذة الثاني من أجل ما نسب إليه والحكم عليه بأربعين شهرا حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 5000 درهم. كما قضت في حق المتهم الرابع بأربعة وعشرين شهرا حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 5000 درهم.

وتم تفكيك العصابة الإجرامية المتخصصة في الاتجار الداخلي للمخدرات التي كانت تنشط بثلاثة أقاليم بجهة سوس ماسة إنزكان وتارودانت وأكادير قبل أسابيع، ونجحت مصالح الدرك الملكي بسرية إنزكان في إسقاط العنصر المكلف بنقل المخدرات بين الأقاليم، بعدما تم ضبطه متلبسا بتسليم كمية من المخدرات لعنصر ثالث وهو موزع بضواحي أولاد تايمة التابعة لإقليم تارودانت.

وبعد الاستماع إليهما، انتقلت مصالح الدرك الملكي للدراركة ضواحي أكادير، حيث تم اعتقال العنصر الثالث وهو زعيم العصابة، وأحد معاونيه، وبعد تفتيش منزله تم العثور على كميات مهمة من “الشيرا” والكيف وأوراق طابا، بالإضافة إلى أسلحة بيضاء ودراجات نارية ومبلغ مالي مهم يرجح أنه من متحصلات الممنوعات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *