أخبار وطنية، الرئيسية، مجتمع

منظمة حقوقية تلتمس إنصاف عنصر الدرك الملكي ضحية التشهير من طرف أحد السياح الاجانب

تقدم الأمين العام للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد برسالة إستعجالية إلى محمد حرمو الجنرال دوكوردارمي قائد الدرك الملكي بالرباط يطالب من خلالها انصاف عنصر الدرك الملكي ضحية التشهير من طرف أحد السياح والمشكوك في أمره والذي عمد الى  تصوير مجموعة من نقط المراقبة الطرقية بنية الترويج لصورة سلبية عن جهاز الدرك الملكي المغربي.

وبحسب المقاطع التي وثقها السائح الأجنبي ، فإنها تتضمن الكثير من المشاهد التي حاول من خلالها استفزاز رجال الدرك الملكي لتوثيق رد فعلهم، مستعملا لذلك نظام التسجيل السمعي البصري بواسطة كاميرات التجسس المخفية، التي استعملها خلسة ، علما أن القانون المغربي يمنع تصوير عناصر الدرك الملكي وغيرهم من أفراد القوات العمومية أثناء تأدية عملهم دون الحصول على إذن مسبق.

واضاف ملتمس المنظمة الحقوقية إن السائح الأجنبي تعمد إرتكاب مخالفات قصد توقيفه من طرف رجال الدرك الملكي، ومن ثمة استغلال الفرصة قصد توثيق ردة فعل هاته العناصر ،مما يعني ان السائح تورط في التدليس والاستدراج والتغرير بنية التصوير بكاميرا مخفية قصد تشويه جهاز أمني وسمعة البلاد جملة وكلها أفعال يعاقب عليها القانون.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *