الإقتصاد والأعمال، الرئيسية

غاز المغرب.. انطلاق عملية حفر جديدة

أفادت شركة SDX Energy، وهي شركة بريطانية للنفط والغاز، اليوم عن بدء عملية الحفر في بئر بني مالك-2 (BMK-2) في حوض الواليدية، بالقرب من القنيطرة.ويبلغ عمق البئر حوالي 1470 مترًا، ويقع على بعد حوالي 1.5 كيلومتر من بئر BMK-1 المكتشفة.

هذه العملية هي جزء من حملة الحفر الجارية في المملكة، بعد نجاح بئر KSR-21 الذي تم حفره في سبتمبر الماضي، والذي من المتوقع أن يبدأ الإنتاج في القريب العاجل.

توقعات إيجابية وإنتاج متزايد:

في حال تحقيق نتائج إيجابية بعد الحفر، سيتم العمل على ربط بئر BMK-2 بعملية الإنتاج في أقرب وقت ممكن.

وسيساهم ذلك في استكمال الإنتاج الحالي، وتوفير الغاز بشكل خاص لشركة Citic Dicastal، أكبر عملاء الشركة بالمغرب، والتي تواجه طلبًا فوريًا ومتزايدًا على غاز SDX.

SDX Energy: المنتج المستقل الوحيد للغاز:

تعد SDX Energy المنتج المستقل الوحيد للغاز في المغرب، حيث تسيطر على 75% من السوق.

وتسعى الشركة جاهدة لتصبح منتجًا رئيسيًا للغاز، وتعمل بشكل وثيق مع شريكها المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن (“ONHYM”) على جميع جوانب التطوير والإنتاج.

ويتم بيع الغاز من آبار SDX إلى العديد من الشركات المستفيدة في المنطقة الصناعية بالقنيطرة.

دفعة مسبقة ثانية من Citic Dicastal:

في يناير الماضي، أعلنت شركة SDX Energy عن دفعة مسبقة ثانية بقيمة 2.1 مليون دولار من شركة “DMA”، التابعة لمجموعة Citic Dicastal الصينية.

وتهدف هذه الدفعة إلى تسلم الغاز في الربع الأول من عام 2024، بنفس شروط الدفعة المقدمة التي تم إبرامها في الربع الرابع من عام 2023.

وتعمل شركة SDX Energy مع Citic Dicastal على اتفاقية دفعة مقدمة طويلة الأجل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *