الرئيسية، مجتمع

علماء فلك روس يكتشفون ثقبا تاجيا عملاقا على الشمس.

اكتشف علماء فلك روس، ثقبا تاجيا عملاقا على الشمس، وهو أكبر بمقدار 20 مرة من حجم الأرض.

وأفاد علماء الفلك من معهد دراسات الفضاء التابع لأكاديمية العلوم الروسية بأن شهر أبريل يبدأ بعاصفة مغناطيسية قوية.

من جهتهم، التقط خبراء مرصد ديناميكيات الطاقة الشمسية التابع لوكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) صورة بالأشعة السينية للشمس ووجدوا أن تيار البلازما المتسرب من الثقب التاجي يطير بسرعة 2.9 مليون كيلومتر في الساعة، على أن يصل إلى الأرض في فاتح أبريل 2024. وغالبا ما تساهم مثل هذه التوهجات الشمسية في حدوث عواصف مغناطيسية قوية.

وقالت (ناسا) إن “التوهج حدث على خط الشمس – الأرض تقريبا في منطقة التأثير الأقصى على كوكبنا”.

ويحذر العلماء من أن العواصف المغناطيسية قد تسبب مشاكل في الاتصالات اللاسلكية وتشغيل الأقمار الصناعية المدارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *