أخبار وطنية، الرئيسية، مجتمع

ليومين كاملين المغاربة سيكونون بدون خدمات استشفائية لهذا السبب

دعا بلاغ للجامعة الوطنية لقطاع الصحة، التابعة للاتحاد الوطني للشغل، إلى خوض إضراب جديد يومي الأربعاء 03 أبريل 2024 والخميس 04 أبريل 2024، احتجاجا على سياسة التجاهل وصم الآذان التي تنهجها الحكومة تجاه الأوضاع المهنية المزرية لعموم مهنيي الصحة والهجوم على حقوقهم ومكتسباتهم المشروعة والتاريخية.

وأوردت النقابة، في بلاغها، أنها “لن تتأخر لحظة واحدة عن الاصطفاف إلى جانب الشغيلة الصحية والتفاعل مع مخاوفها المشروعة»، معتبرة أن «كل التزاماتها السابقة مع الوزارة ستكون على المحك مادامت الحكومة تتلاعب بالعهود وبالالتزامات ولا تعترف باستعجالية وآنية التجاوب مع مطالب مهنيي الصحة”.

وأضافت أن “كل الاحتمالات مفتوحة وأن أي مساس بخصوصية القطاع الاجتماعي أو أي محاولة لبيع الوهم لمهنيي الصحة ورهن مستقبلهم ومستقبل أبنائهم ومستقبل صحة المغاربة سيكون ثمنه باهضا”، داعية الحكومة إلى “التبصر وقراءة التاريخ والتعامل بوضوح وشفافية وألا تلقي بعجزها المالي أو سوء تدبيرها على كاهل نساء ورجال الصحة”.وحملت النقابة الحكومة “كامل المسؤولية فيما يعرفه القطاع الصحي من احتدام واحتقان شديدين من شأنهما التأثير السلبي على نجاح تنزيل ورش الإصلاح الشمولي للمنظومة الصحية”.

واتهمت النقابات الحكومة بـ”التملص من الوفاء بالتزاماتها الموقعة في محضري 29 دجنبر و26 يناير المنصرمين تتويجا لجولات متعددة وطويلة من جلسات الحوار الاجتماعي القطاعي”.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *