غير مصنف

إدانة شقيق تلميذة بالجبس النافذ اعتدى على أستاذ الرياضيات داخل القسم وأمام أعين التلاميذ

أصدرت المحكمة الابتدائية بتازة، حكما يقضي، بإدانة شخص ثلاثيني بالحبس النافذ والغرامة المالية بعد اعتدائه على أستاذ الرياضيات داخل حجرة الدرس بثانوية بني فراسن التأهيلية بتازة.

وقضت المحكمة المتهم بثمانية أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 20 ألف درهم لصالح الأستاذ، وتعويض الأكاديمية الجهوية للتربية والتعليم بمبلغ 3000 درهم، بعدما انتصبت كطرفا مدنيا في ملف الاعتداء على أستاذ الرياضيات.

كما قضت المحكمة ذاتها ببراءة أستاذ مادة الرياضيات الذي تعرض للعنف الجسدي والنفسي من جميع التهم التي نسبت إليه.

وكان أستاذ لمادة الرياضيات العامل بثانوية بني فراسن، التابعة لإقليم تازة، قد تعرض يوم الثلاثاء 12 مارس الماضي بإصابات خطيرة على مستوى الوجه والأنف أمام أعين التلاميذ، جراء الاعتداء عليه من طرف المتهم، الشيء الذي تسبب في نقله إلى قسم المستعجلات بمستشفى ابن باجة بتازة.

وعن أسباب الاعتداء على الأسيتاذ، كشفت التجقيقات، أن الأستاذ كان قد انجز تقريرا في حق التلميذة شقيقة المتهم، بسبب سلوكها داخل القسم والمخالف للضوابط الأخلاقية والتربوية، وهو ما دفع بشقيقها إلى الدخول مع الأستاذ في صراع كلامي قبل أن يتحول إلى عنف جسدي.

وقد أثار هذا الحادث استنكار الجامعة الحرة للتعليم والنقابة التابعة لها.

وفي بيان للنقابة، أعربت عن تضامنها مع الأستاذ المصاب واستنكارها لهذا الفعل الشاذ والمرفوض مجتمعياً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *