أكادير والجهة، الرئيسية، حوادث

ساكنة حي تكمي اوفلا بالدشيرة الجهادية تطالب بحقها من الامن والامان جراء اعتداءات للخارجين عن القانون

تشتكي ساكنة الدشيرة الجهادية خلال الأيام الأخيرة من تنامي حوادث الاعتداء على ممتلكات الغير منوقبل بعض الخارجين عن القانون الذين يعيثون فسادا في غياب الأمن أو تحركاتهم وشوهد في أكثر من مرة اشتباكات بالاسلحة البيضاء بين عدد من هؤلاء المنحرفين قبيل ساعات الإفطار أو بعده وقد تعرضت أول امس سيارة احد سكان حي تكمي اوفلا للكسر بعد نزاع وقع بين مجموعة من الأشخاص في ظروف غامضة استعملت فيه الأسلحة البيضاء، وكانت فئة أخرى تعمد إلى إثارة الفوضى بالصراخ والعويل على شكل مجموعات بمداخل إحياء المدينة خاصة حي تكمي اوفلا ، والساكنة المتضررة تناشد السلطات الأمنية التدخل لحمايتها من تصرفات صبيانية للخارجين عن القانون أو الذين  يتطاولون على حرمات الساكنة المحلية بالصراخ والكلام الساقط ومعه التحرش وطالبت مجموعة من الاصوات من مصالح الأمن الوطني القيام بعمليات تمشيطية ودوريات امنية قبل أن تتطور الأمور إلى ما لا تحمد عقباه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *