الرئيسية، مجتمع

“قلوبنا ديتون” مبادرة تضامن و دعم للمتضررين من زلزال الحوز.

وسط هذه الأزمة غير المسبوقة في المغرب، تنتشر مبادرات العمل التطوعي التي تنتعش خلال رمضان، وتُجسد صورًا متنوعة من التضامن والتكافل الاجتماعي وهي تَطرق قلوب مواطنين كُثر في أرجاء المناطق المنكوبة بعد زلزال الحوز لمشاركتهم فرحة الصيام .

وتعتبر التدخلات المراعية للنوع الاجتماعي مثل التي قامت بها “قْلُوبْنَا دِيتُونْ” مبادرة تضامن من جامعة الحسن الاول للساكنة المتضررة من زلزال الحوز… حيوية  وهي قافلة ثانية، بمناسبة رمضان الكريم، لفائدة ساكنة دواوير ادبدي-جماعة تزي-نتاست …بمساهمة اساتذة، وموظفي وطلبة الجامعة.

وشكلت هذه  المبادرة الإنسانية فرصة لإظهار شتى أنواع التضامن والتكافل، التي وإن لم تحل المشكلة بشكل نهائي، فهي تخفف من هول ما حدث بعد هذه الكارثة المفجعة، وفك العزلة عن هؤلاء الضحايا الذين أفقدهم الزلزال أقاربهم وكل ممتلكاتهم.على الجانب الآخر من عملة قيم النبل التي أبان عنها المغاربة خلال محنة الزلزال، جاءت مشاهد التضامن لتبرز قيم التآزر بين المغاربة خلا شهر رمضان المبارك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *